الطلاق المعلق
الثلاثاء، 27 ذو القعدة 1445 هـ - ٤ يونيو ٢٠٢٤

نص الاستشارة:

اذا قلت لزوجتي انت طالق إن رفعتي صوتك فوق صوتي، وكنت اقصد بيني وبين نفسي هو الوقت المحدد في ذلك اليوم، فهل يسري اليمين وان تعدى الزمن الذي كنت اعنيه بيني وبين نفسي ام يسري مدى الزمان؟ علما انني بعد ذلك انتبهت أنني لم احدد الزمن رغم أنني كنت اقصد وقتا محددا

الإجابة:

النية معتبرة في هذه الحالة مالم يعارضها تصريح بخلافها، والظاهر أن النية كانت متعلقة بذلك الوقت بسبب الخصومة أو الخلاف المؤقت في حينه، فإذا كنت صادقا في أنك كنت تريد ذلك الوقت فقط والتزمت هي بعدم رفع صوتها في حينه فلا يقع الطلاق، والله أعلم