حكم من كان ينجح بالغش
الثلاثاء، 19 ذو الحجة 1445 هـ - ٢٥ يونيو ٢٠٢٤

نص الاستشارة:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شخص بدأ مرحلته الدراسية بالغش نجح في الابتدائي بالغش وفي الاعدادي بالغش وفي الثانوي بالغش المهم حتى وصل الى الثانوية العامة او البكالوريا وهذه السنة تعب واجتهد ونجح بتعبه ومجهوده دون غش، وبعدها دخل الجامعة ونجح في جميع سنوات الجامعة بتعبه، وهو الان تخرج ويعمل بهذه الشهادة الجامعية، فهل العمل بهذه الشهادة الجامعية حرام؟ وهل المال المكتسب منها حرام؟ 

الإجابة:

وعليكم السلام ورحمة الله و بركاته

لا شك أن الغش حرام ولا يجوز، حتى لو كان في المراحل الأولى، وفوق ذلك فإن نجاحه بالغش قد يضر بآخرين ويفوت عليهم فرصا ما بسبب تقدمه عليهم بالغش، وعليه أن يستغفر الله تعالى عما فعل، وأما بالنسبة للعمل بالشهادة الجامعية و التكسب بها فالظاهر أنه جائز لأنه نجح في امتحان الثانوية العامة بجده وتعبه وهذا امتحان مفصلي ليس من السهل أن يفوز فيه ما لم يكن مستحقا لهذا النجاح، وكذلك الأمر بالنسبة للشهادة الجامعية التي حصلها بجد واجتهاد وأمانة فهي تدل على إتقانه لتخصصه وبالتالي فله أن يعمل بهذه الشهادة وأن يتكسب بها وكسبه حلال إن شاء الله تعالى، والله أعلم